ضمن الاحتفال بالكويت عاصمة للشباب العربي انطلاق فعاليات مؤتمر نجاحات شبابية كويتية


Related Articles

أخبار شبابنا - YNN

إبريل 10, 2018

6.jpg

انطلقت فعاليات مؤتمر النجاحات الشبابية الكويتية صباح أمس بتنظيم المعهد العربي للتخطيط ووزارة الدولة لشؤون الشباب والمنظمة العالمية لاستثمار أوقات الفراغ بالعلوم والتكنولوجيا في قارة آسيا، تحت شعار "نتطلع إلى مستقبل واعد".

وأجمع المتحدثون خلال المؤتمر أنه يأتي ضمن الاحتفالات بالكويت كعاصمة للشباب العربي، حيث يستمر على مدار يومين ويتضمن ملتقى نجاحات شبابية كويتية وملتقى العلوم والتكنولوجيا ومعرض المؤسسات الداعمة لبناء قدرات الشباب الكويتي.

وأشاروا إلى أن المؤتمر يأتي يشهد دعم متميز من عدة جهات ومنظمات تهدف إلى احتضان الشباب والتعرف على بعض المبادرات ذات المضمون التكنولوجي.

من جانبه قال الوكيل المساعد لقطاع الشباب بوزارة الدولة لشؤون الشباب مشعل السبيعي ان الحديث عن التطورات المتلاحقة في العلوم والتكنولوجيا ووسائل الاتصال حديث استراتيجي هام كون هذه التطورات غيرت قدرات الشباب نحو مزيد من الاندماج مع متطلبات الحياة الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، كما أنها وفرت للشباب فرص للتعلم واكتساب مهارات لم تكن متاحة بدونها.

وأضاف ان هذه الطورات تسهم في توسيع مدارك الشباب وتعزز القدرة لديهم على التواصل مع الاخرين، لافتا إلى أن تنوع موضوعات المؤتمر يدل على اهتمام الجهات المنظمة في حث الشباب على المساهمة الفاعلة نحو الريادة المجتمعية التي تمثل أساسا لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، والتي يقع على الجميع مسؤولية تحقيقها.

وذكر أن المؤتمر يهدف الى تسليط الضوء على النجاحات المتميزة التي حققها الشباب الكويتي لكافة مجالات العمل والتعرف على الآليات الداعمة لتعزيز دورهم في تنمية مجتمعهم، كما أنه يتيح فرصة للتعرف على نماذج من هذه النجاحات الشبابية في كافة قطاعات العمل بما في ذلك مجال ريادة الأعمال والأساليب المتاحة لشغل أوقات الفراغ في مجال العلوم والتكنولوجيا، الأمر الذي يسهم في بناء قدراتهم العلمية والمعرفية مستقبلا، إلى جانب خلق مساحات من الحوار الحر المفتوح للشباب.

وأكد على دور وزارة الشباب في الاهتمام بالفعاليات والمبادرات الشبابية التي تسعى إلى تعزيز مسار ريادة الأعمال والعمل الشبابي، مشددا على التوجه السامي بقيام الدولة بالعديد من البرامج حرصا منها على تقديم كافة أوجه الرعاية والاهتمام بالشباب الكويتي، حيث يأتي ذلك ضمن أهم أولويات الدولة لتحقيق رؤية الكويت 2035.

وشهد المؤتمر تكريم المنظمة العالمية لوزراء التربية السابقين الدكتور مساعد الهارون والدكتور رشيد الحمد ونورية الصبيح وعبدالعزيز الجار الله.

5.jpg 1.jpg 2.jpg
blog comments powered by Disqus