الخميس : إمارة الشارقة الشقيقة تحل ضيف شرف على الملتقى لهذا العام وتعزز حضورها بمشاركتها في المعرض التابع للملتقى في الدورة الخامسة عشربسلسلة من الفعاليات والأنشطة .


Related Articles

أخبار شبابنا - YNN

إبريل 16, 2018

43c424d8-bfa9-45c3-855d-b1deceb29cd8.jpg

 

كتبت : مها الميموني 

ماضي الخميس : هيئة الملتقى الإعلامي العربي تسعى من خلال فعالياتها إلى تطوير العلاقات وتوسيع الأنشطة الاعلامية المشتركة بين دولة الكويت والجارة امارة الشارقة .

صالح العتيبي : وزراة الاعلام الكويتية تعكس رؤية معالي وزير الاعلام محمد الجبري لتعكس حقيقة الدور الإعلامي العربي وأهميته على المستوى السياسي والاقتصادي والعربي.

حمد المطر : شركة زين شريك استراتيجي في فعاليات الملتقى الإعلامي العربي الخامس عشر.

حمد الأذينة : الكويت كانت ولا زالت تحتضن البيئة الخصبة للاعلام .

بدأت اللجنة التنفيذية للملتقى الإعلامي العربي بالتحضير لأعمال الملتقى في دور الانعقاد الرابع عشر والذي سيقام على مدار يومين 23 – 24 أبريل القادم ، تحت رعاية سمو الشيخ جابر المبارك الصباح رئيس مجلس الوزراء بالإضافة إلى عدد من وزراء الخارجية ووزراء الإعلام وملاك المؤسسات الإعلامية العربية المختلفة وكبار المسؤولين فيها،بالإضافة إلى نخبة من الإعلاميين والكتاب والصحفيين والمذيعين والفنانين، فضلا عن الأكاديميين وأساتذة الإعلام، وطلبة كليات الإعلام في الجامعات العربية المختلفة، وشراكة مع وزارة الاعلام مؤسسة الكويت للتقدم العلمي، المعهد العربي للتخطيط، وزارة الدولة لشؤون الشباب، الجهاز المركزي لتكنولوجيا المعلومات، الخطوط الجوية الكويتية، شركة زين، شركة FTP ، و اوريكس للصناعات، و بالاضافة الى عدد من الجهات الراعية الاخرى.  

 

  حضرت المؤتمر الصحفي YNN 

أعلن ماضي الخميس الأمين العام للملتقى الإعلامي العربي :

" إن التحضير للملتقى لهذا العام بدأ بالفعل ، وجاري التنسيق مع جهات محلية ودولية للمشاركة بجدول الأعمال، مضيفا إن الملتقى سيناقش عدد من القضايا الإعلامية المهمة و التي تأتي تزامنا مع ما تشهده المجتمعات العربية من تغيرات يأتي الإعلام في مقدمتها، لما لها من تأثير مباشر على مختلف نواحي الحياة، وبمبدأ إن حرية الرأي والتعبير والإبداع والاتصال مكفولة دون تمييز في إطار المسئولية الاجتماعية للإعلام، وتأكيدا على الدور الكبير الذي يلعبه الإعلام في صناعة الرأي العام بالإضافة الرقابة والمساءلة، ونشر الحقيقة للجمهور دون تمييز، بمهنية وموضوعية، إسهامًا في ضبط العملية الإعلامية المتطورة بشكل مستمر ومتسارع في المنطقة.

وأضاف الخميس في حديثه إن ازدياد الاهتمام بوسائل الأعلام بشكل لافت للنظر في الآونة الأخيرة نظرا لما يمر به العالم بصورة عامة من أحداث سياسية واجتماعية واقتصادية تستوجب التوقف عندها، ومتابعة هذه المجريات خطوة بخطوة، للوقوف على المجريات والأحداث التي نمر بها، مشيراً إلى الدور الحيوي 

الذي يلعبه الملتقى الإعلامي العربي الرابع عشر في مناقشة اهم تلك الأحداث على الساحة العربية والعالمية حيث تتوقف صفة وأهمية الأعلام وفاعليته على ارتباطه بالأحداث والظروف القائمة في مثل هذه الأوقات، مما يزيد التعاطف والتعاون بين البشر في حل المشكلات التي تعاني منها المنطقة. 

وأشاد الخميس بدور المنظمات والمؤسسات الإعلامية وملاك وسائل الإعلام الورقية والمسموعة والمرئية والإلكترونية المشاركة بالملتقى الإعلامي العربي الرابع عشر، بصفتهم أسرة مهنية واحدة تستمد كرامتها وقدرتها من ضمير الشعب وولاءها للحقيقة، ويحركها شرف المهنة والقيم الوطنية والإنسانية، ويعملون في إطار الدستور والقانون ومواثيق حقوق الإنسان الدولية. 

مؤكدا على إيمانهم بوحدة الدولة وسلامة المجتمع وحراسة مصالحه والحفاظ على التراث الإنساني ومنظومة القيم الأخلاقية، واحترام تعدد الآراء وتنوعها والالتزام بالتعدد والتنوع الثقافي والحريات العامة للمواطنين المنصوص عليها في الدساتير ومواثيق حقوق الإنسان، إيمانا منهم بحق المواطن في المعرفة المستنيرة والحصول على معلومات صحيحة ومتكاملة ومتوازنة، وحق المواطن في التزام وسائل الإعلام بالمصلحة العامة وحرية التعبير عن كافة الآراء.

وأعرب الخميس في ختام حديثه عن تقديره البالغ لموقف حكومة دولة الكويت الداعم وعلى رأسها سمو الشيخ جابر المبارك الصباح رئيس مجلس الوزراء، لما يوليه من اهتمام ورعاية للأنشطة الإعلامية التي تنظمها هيئة الملتقى، وما يقدمه من دعم ليكون الملتقى الإعلامي العربي الحدث الأبرز والأكثر تأثيرا على مسيرة الإعلام العربي باختلاف مجالاته وتخصصاته

وفي امتداد للعلاقة التاريخية المتينة بين كل من دولة الكويت و امارة الشارقة الشقيقة والتي ما تزال في تطور ونـماء في مختلف المجالات حتى عهدنا الحاضر، قال الخميس " تستعد الشارقة لتحل كضيف الشرف على الملتقى لهذا العام، وتعزز حضورها  بمشاركتها في المعرض التابع للملتقى في الدورة الخامسة عشر  بسلسلة من الفعاليات والأنشطة، لتعكس واقع وتاريخ الحراك الإعلامي والثقافي فى امارة الشارقة، إذ تتحضر لتعزيز حضورها ومشاركتها في معرض وسائل الاتصال التابع للملتقى ، بجناح يشمل ما تقدمه الإمارة من مبادرات ومشاريع على المستوى الإعلامي والثقافي"، مؤكدا أن هيئة الملتقى الإعلامي العربي تسعى من خلال فعالياتها إلى تطوير العلاقات وتوسيع الأنشطة الاعلامية  المشتركة بين دولة الكويت والجارة امارة الشارقة، توطيدا للعلاقات التي يتمتع بها الشعبان الشقيقان والتي لا تقتصر على المصالح المشتركة بل وصلت إلى التلاحم الثقافي والإعلامي والأدبي.

 

ومن جانبه صرح صالح العتيبي مدير ادارة التوجية الاعلامي بوزارة الاعلام" ان وزراة الاعلام الكويتية تعكس رؤية معالي وزير الاعلام محمد الجبري لتعكس حقيقة الدور الإعلامي العربي وأهميته على المستوى السياسي والاقتصادي والعربي، مشيرا إن التنسيق بين كافة المؤسسات الإعلامية العربية الرسمية والخاصة يمثل ضرورة استراتيجية قصوى في ظل هذه المرحلة البالغة الدقة والحساسية التي نمر بها الأن والتي تتطلب التوظيف الأمثل لكل مقدرات الإعلام العربي.

وأضاف العتيبي في حديثه لوسائل الإعلام خلال المؤتمر الصحفي " انه من حسن الطالع أن يكون الملتقى الإعلامي العربي الخامس  عشر هو الركيزة الأساسية نحو تنفيذ ما سبق من خلال دوراته المتتالية والتي عهدنا فيها النجاح، مشيدا بدور الملتقى الإعلامي العربي وتوجهاته وأفكاره الإعلامية منذ بدايته، واصفا إياه بالحاضنة تهدف إلى الوصول للغة حوار متفاهمة ومثمرة يجتمع حولها أقطابه المؤسسات الإعلامية العربية، بغية الانتقال إلى مرحلة القدرة على المنافسة العالمية في المجالات الإعلامية.

وفي سياق متصل صرح حمد المطر مدير العلاقات الخارجية بشركة الاتصالات المتنقلة زين، إن شركة زين شريك استراتيجي في فعاليات الملتقى الإعلامي العربي الخامس عشر، تعزيزا لتوطيد العلاقات مع الإعلاميين المحليين والعرب المشاركين بالملتقى لهذا العام، خاصة عندما يتميز الملتقى بتبادل الأفكار والنقاشات التي تهم الشأن العربي والإقليمي.

و أشاد المطر بحديثه " بالجهات المشاركة بالملتقى الإعلامي من الوزراء وملاك الصحف و المؤسسات الإعلامية المحلية و الدولية، بالإضافة إلى النخبة الإعلامية المتميزة و الكتاب و الفنانين، مشيرا إلى أهمية هذه الملتقيات والتي أصبحت تطل علينا بين يوم وآخر، لتشكل منصة حوار وتأثير واحتكاك، ما يثمر عن تبادل خبرات ومهارات إعلامية، ترتقي بالفكر وتفتح المجال لطرح الأسئلة والإجابة عنها، ما يثري الحصيلة الإعلامية لأكاديميين فتحوا خزائن أبحاثهم ودراساتهم، وطلبة أقبلوا على التقاط تلك الكنوز المعرفية بنهم، وإعلاميين بحثوا عن المزيد والمزيد من حلقات التواصل والنقاش، فوجدوا ضالتهم في هذه الملتقيات.

ومن جانب اخر  قال حمد الاذينة رئيس قسم الاعلام في الخطوط الجوية الكويتية  " ان الكويت كانت ولا زالت تحتضن البيئة الخصبة للاعلام، مؤكدا على تبني الخطوط الجوية الكويتية كراعي وناقل رسمي لضيوف الملتقى الاعلامي العربي لهذا العام ".

واكد الاذينة "أن هيئة الملتقى الإعلامي العربي تسعى من خلال فعالياتها إلى تطوير العلاقات وتوسيع الأنشطة المشتركة بين دولة الكويت ودول المنطقة، توطيدا للعلاقات التي  تسعى اليها حكومة دولة الكويت في المجالات الاعلامية وبين جاراتها في المنطقة لتعزيز الادوار  الثقافية والإعلامية والأدبية " .

 

e4d11b3b-9e20-47bd-8351-0503848d58fe.jpg
blog comments powered by Disqus